شفط الدهون ونحت الجسم من أكثر العمليات نجاحا فى مركز د.كريم صبري لجراحات السمنة والمناظير

شفط الدهون وعلاقته بالسمنة :

تعتبر السمنة المفرطة من اهم الأسباب التي تشكل خطراً حقيقياً على حياة الأشخاص في المجتمع بشكل خاص حيث انها تفقد الشخص الوسامة والرشاقة الجمالية .

كما ان السمنة تسبب للأشخاص المزيد من المشاكل على مستوى خشونة الرجلين وعدم القدرة على المشي بطريقة سهلة .

وظهرت في الآونة الأخيرة بعض الطرق التي تساعد على التخلص من الوزن الزائد وشفط الدهون .

حيث تساعد هذه العمليات على مساعدة الشخص الذي يعاني من السمنة المفرطة على التخلص من الدهون الزائدة في الجسم والحصول على قوام رياضي ممشوق .

 

عملية شفط الدهون

 

واحدة من ضمن العمليات التي ظهرت في الفترة الأخيرة والتي تعمل على إزالة الدهون الزائدة من الجسم وشفطها من الأماكن التي تتجمع حولها .

وتتراكم الدهون حول المناطق التي لا تتجاوب مع الحمية الغذائية لجسم الأنسان .

وتعمل التمارين الرياضية على مساعدة مريض السمنة في التخلص من الدهون الزائدة بعد إجراء العملية وتساعدة على نحت الجسم واستعادة شكله الطبيعي والمثالي .

وظهرت هذه النوعية من العمليات للمرة الأولى في الولايات المتحدة الأمريكية كنوع من عمليات التجميل في مطلع الثمانينات .

كما أن هناك العديد من العمليات الأخري التى تتشابه مع عمليات شفط الدهون فى نفس سياق النتائج مثل :

1- عملية تكميم المعدة بالمنظار

2- عملية بالون المعدة بالمنظار

طريقة شفط الدهون بالليزر

 

هي طريقة من الطرق المستخدمة للتخلص من الدهون وللحصول على جسم رياضي ومثالي .

 

شروط عمل شفط الدهون بإستخدام الليزر

 

– يجب ان يكون المتقدم لإجراء العملية صاحب صحة جيدة .

– يجب ان يكون المريض لا يعاني من اي امراض مزمنة .

– يجب ان لا يكون الشخص الذي سوف يجري العملية مدخناً حيث يعمل التدخين على عدم إلتئام الجروح .

– يجب ان يكون وزن المريض يقترب من المثالي .

– تمتع جلد المريض بمرونة جيدة .

 

الشفط الخارجي للدهون بإستخدام الليزر

 

تبدو هذه الطريقة من الطرق الأقل اجتياحاً للجسم حيث تعمل على استخدام الليزر على السطح الخارجي فقط للجلد ولا يوجد بها شفط نشيط للدهون .

ويتم التركيز في الشفط الخارجي للدهون على الأجزاء المنخفضة الموجودة داخل جسم الإنسان .

يتم اللجوء إلى عمليه الشفط الخارجي للدهون في نحت الجسم وليس في إنقاص الوزن فقط .

تتعرض خلايا الجلد التي تمر عليها أشعة الليزر إلى تكون ثقوب في الخلايا الدهنية .

 

عيوب الشفط الخارجي للدهون بإستخدام الليزر

ومن العيوب التي تواجه عمليه الشفط الخارجي للدهون بإستخدام الليزر انها طريقة غير فعالة ومن الممكن ان تؤذي المريض حيث انها تتجاهل بعض المناطق الموجودة في الجسم .

وتنكمش الخلايا الدهنية ولكن دون ان يحدث لها اي أذى مثل تدمير الخلايا الدهنية .

وبعد الأنتهاء من العملية يجب على الشخص المريض ان ينتظم على برنامج غذائي .

ومن العيوب الأخرى التي يمثلها الشفط الخارجي للدهون بإستخدام عملية الليزر تقنية التجميد والتبريد حيث يتم تدمير بعد الخلايا الدهنية عن طريق تجميدها ولكن دون ان تتأثر الأنسجة المحيطة بها .

الشفط الداخلي للدهون بإستخدام الليزر

 

في الشفط الداخلي للدهون يقوم الطبيب بعمل ثقب صغير في الجلد لإدخال أشعة الليزر .

وبعد عمل الثقب يقوم الطبيب بإدخال أشعة الليزر من خلال طبقة ادنى في الجلد .

يقوم الطبيب المعالج بتوجيه أشعة الليزر على خلايا الدهن التي يريد تدميرها .

وبعد تدمير خلايا الدهن لن تصبح قادرة على تخزين الدهون مرة ثانية .

 

الأعراض الجانبية التي تصاحب عملية شفط الدهون بإستخدام الليزر

 

– الشعور بالألم والدوخة .

– تورم على مستوى الوجه .

– تجمعات دموية في اماكن متفرقة من الجسم .

– نزيف بسيط ينتج عن استخدام الليزر .

– تعرض الجسم لبعض الحروق البسيطة على مستوى الجلد .

 

فوائد شفط الدهون بالليزر

 

ومن فوائد عملية شفط الدهون بإستخدام الليزر التاكد من عدم عودة الدهون مره اخرى .

– لا يشترط على المريض الذي خضع لعملية شفط الدهون إتباع اي انظمة او حمية غذائية .

– لا تقتصر عملية شفط الدهون في الجسم علي منطقة معينة .

– الوصول للوزن المثالي والتخلص من الدهون .

– تجنب إصابة الشخص بخشونة المفاصل بعد إزالة الدهون من الجسم .

– تجنب الإصابة بمرض السكر .

 

أضرار عملية شفط الدهون من الجسم بإستخدام الليزر

 

– هبوط في الدورة الدموية نتيجة فقد كثير من الدم والنزيف أثناء إجراء العملية .

– تركيز كمية من السوائل بعد العملية تحت طبقة الجلد بسبب إزالة الدهون من الجسم واختفائها من المناطق .

– سمك الأنسجة بسبب ما لحق بالجلد من أضرار ونتائج سلبية على هامش العملية .

– قلة مرونة الجسم .

– أختفاء بريق الجلد .

الألم المزمن :-

يتكون الألم على شكل وخزة تنتج ليلاً اثناء النوم ويرجع ذلك نتيجة التورم والتضخم الناتج عن الندبات الموجودة تحت طبقة الجلد .

– الجلد المتفاوت حرارياً والذي يعود إلى الكميات الضخمة التي يتم إزالتها بواسطة عملية إزالة الدهون .

– الزراعة الذاتية للدهون يمكنها معالجة الجلد المتفاوت .

– يفقد المريض الإحساس في المنطقة التي تم إزالة الدهون منها .

– اضطرابات في الأعصاب الموجودة في الجسم نتيجة شفط الدهون بصورة كبيرة .

– التهاب الوريد الخثاري والذي تؤثر على هذه المضاعفة على منطقة الركبة واعلى الفخذ .

– الكدمات والتي ترافقها مضاعفات مع الأدوية مثل الأسبرين .

– ثقوب الأعضاء الداخلية والذي يعتبر حدث نادر إن ظهر حيث تقع الإصابة بهذا المرض عندما يتم إدخال الأنبوبة الخاصة بشفط الدهون إلى مستوى عميق في أحد أعضاء الجسم الداخلية الحساسة ومن الممكن ان تشكل خطراً يهدد حياة المريض .

ذمة رئوية وهي تجمع وتراكم السوائل في الرئتين عندما يتم حقن السوائل بجسم الأنسان .

وجود مشاكل على مستوي القلب والكلى .

سمية الليدوكائين .

التحسس لبعض الأدوية .

الطرق الأخرى التي يلجأ إليها الأشخاص للتخلص من السمنة المفرطة

– اللجوء إلى اتبعاع نظام عذائي معين مع استشارة أخصائي تغذية للتخلص من تراكمات الدهون والسمنة المفرطة .

– الأنتظام في ممارسة بعض التمارين الرياضية يومياً ودون توقف كالجري والمشي لحرق سعرات حرارية عالية .

يجب الأبتعاد عن أنواع الأطعمة التي تحتوي على سعرات حرارية عالية .

الخطوات التي يجب إتباعها قبل إجراء عملية شفط الدهون

 

الابتعاد عن بعض العادات السيئة كشرب السجائر وشرب الكحول.

الابتعاد عن تناول بعض الأدوية مثل الأسبرين، والأدوية التي تحتوي على فيتامين E.

إجراء فحص شامل لجميع أعضاء الجسم، وذلك قبل أسبوع واحد من العملية، للتأكّد من سلامة القلب، والأوعية الدموية، والرئتين، ومن أنّ الشخص لا يعاني من فقر الدم.

الامنتاع عن تناول الطعام أو الشراب في اليوم السابق للعملية.

أخذ حمام دافئ قبل العملية للشعور بالراحة والاسترخاء، وتجنب استخدام أي كريمات مرطبة سواءاً للوجه أو الجسم، وخاصةً في منطقة البطن.

جراحات السمنة المفرطة فى مصر لدى د. كريم صبري:

لمشاهدة العديد من الفيديوهات الأخري حول جراحات السمنة والمناظير وجميع ما يخص عمليات تكميم المعدة وتحويل مسار المعدة عليكم بمتابعة القناة : قناة مركز د.كريم صبري لجراحات السمنة والمناظير

جميع الحقوق محفوظة لمركز دكتور كريم صبري